Sunday, January 4, 2015

هرم سنفرو المائل بدهشور

هل قمت بزيارة دهشور من قبل؟؟؟
دهشور هى بلدة صغير 40 كيلو من القاهرة - مصر. يوجد بها المجموعة الجنائزية الملكيه القديمة للملك سنفرو.
  
الفرعون سنفرو 
سنفرو، المعروف باسم ساويرس باليونانية (وفقًا لمانيتون)، مؤسس الأسرة الرابعة خلال عصر الدولة القديمة. تختلف تقديرات مدة حكمه. تميز عهده بالتوسع في التجارة الخارجية، وإرسال الحملات التأديبية، وحملات التعدين، ثم التوصل إلى الشكل الكامل للهرم، فبني ثلاث أهرامات باقيه ليومنا هذا.
كان سنفرو أول من بنى هرما حقيقيا بتقنيه جديدة


  بناه الفرعون سنفرو والد خوفو بدهشور 

ويسمى ايضا الهرم الشمالى وهو الاكبر بين الاهرامات الثلاث الرئيسيه التى بناها الملك سنفرو فى جبانة دهشور هذا الهرم فريد من نوعه بين ما يزيد عن تسعين 90 هرم بمصر. 
كما ذكرت بناه الملك سنفرو بدهشور(سنفروهو اول من بنى هرم حقيقى بتقنية جديدة في بلدة ميدوم  وكان عبارة عن 8 طبقات. لكن بعد العمل فيه 14 سنة نقل مكان هرم شمالا لبلدة دهشور ) و بني هرمه الجديد فى دهشور من الحجارة علي شكل زوايا مائلة نحو الأرض كل زاوية 60 درجة. وجدرانه مائلة للداخل. ولما أقيم البناء بدأ يغوص بسبب الأحمال الحجرية والزوايا. ولتدارك هذه المشكلة قام البناؤن وضعوا جدرانا تدعيمية جعلت زاية الميل 55درجة للبناء الذي لم يكتمل بعد. ثم أكملوا البناء بزاوية منحنية قدرها 43 درجة مما جعله يطلق عليه الهرم المنحني.
مدخل الهرم المائل بدهشور

وفاء وايمان بعوده الروح والبعث  
 بنى الفرعون سنفرو هرم صغير لدفن زوجته الى جوار هرمه وانشأ نفق بين الهرمين  طوله 25 متر حتى تلتقى روحيهما بعد الموت مما يدل على حب الملك لزوجته وايمانه بالبعث كذلك مما يؤكد ان المصريين القدماء كانوا مؤمنين و موحدين فى اكثر العقود التى مرت فى تاريخ مصر الفرعونيه.

نقلته لكم 
منال رأفت